ما هي قهوة التخسيس؟ وكيف تساعد في إنقاص الوزن؟

قهوة التخسيس

قهوة التخسيس

قهوة التخسيس

تتمتّع القهوة بشعبيّةٍ كبيرة وهي من أكثر المشروبات التي يتمّ التهافت إليها خصوصًا في الصباح، نظرًا لقدرتها على منح الجسم الطاقة والنّشاط الذي يحتاج إليه من أجل القيام بمختلف المهام التي تنتظره خلال النّهار، وذلك لاحتوائها على مادة الكافيين المنبّهة.

إضافة إلى هذا التأثير، هناك نوعٌ من القهوة يُعرَف بقدرته الفعّالة على إنقاص الوزن وتخسيس الجسم. نكشف المزيد عن قهوة التّخسيس في هذا الموضوع .

تابعنا على الفايسبوك

ما هي القهوة الخضراء؟

قهوة التخسيس

تحتوي القهوة الخضراء على نفس مكوّنات القهوة العاديّة الشائعة، إلا أنّ الفرق يكمن فقط في التّحميص؛ حيث أنّ حبوب القهوة الخضراء تكون مستخرجةً من شجرة البنّ ولكنّها لم تخضع للتّحميص وبالتالي لم يتحوّل لونها إلى البنّي وبقيت خضراء.

دور القهوة الخضراء في التّخسيس

قهوة التخسيس

تلعب القهوة الخضراء دورًا هامًا في التّخسيس، ويعود السّبب إلى احتوائها على مادة تُسمّى بأحماض الكلوروجينيك، كما أنّها تتميّز بامتلاكها خصائص مضادة للأكسدة ما ينعكس إيجابًا على الجسم من ناحية المساعدة على ضبط ضغط الدم وإنقاص الوزن.

وتجدر الإشارة إلى أنّ مادة الكلوروجينيك فعّالة في رفع سرعة التمثيل الغذائي وحرق الدّهون في الجسم، كما أنّ عمليّة تحميص البنّ تعمل على التقليل من معدّلها.

الكافيين في القهوة الخضراء

من المعروف عن مادة الكافيين تأثيرها في كبح الشهيّة والحدّ من تناول المزيد من الطّعام وبالتالي تزويد الجسم بنسبٍ منخفضةٍ من السّعرات الحراريّة؛ الأمر الذي ينعكس إيجاباً على الوزن ويساعد في التّخسيس.

وبما أنّ نسبة الكافيين في القهوة تقلّ كلّما زادت درجة تحميص الحبوب، لذلك فإنّ هذه النسبة تكون مرتفعةً في القهوة الخضراء بشكلٍ يفوق النسبة الموجودة في القهوة العاديّة؛ الأمر الذي يجعل من القهوة الخضراء تحدّ من الشهيّة المفرطة وبالتالي تساهم في خسارة الوزن.

إقرأ أيضًا : القهوة المنزوعة الكافيين هل هي أفضل لك؟

نصائح هامّة للتخسيس الفعّال

في حال اللجوء إلى القهوة الخضراء للتخسيس، لا بدّ من الأخذ بالإعتبار النّصائح الآتية من أجل الحصول على نتيجةٍ فعّالة وصحّية:

– الإكثار من شرب السوائل وخصوصاً الماء؛ لأنّ القهوة الخضراء تعمل على منع تخزين السوائل في الجسم الأمر الذي قد يسبّب الجفاف.

– تناول نظامٍ غذائيّ صحّي ومتوازن مع القهوة الخضراء، لتزويد الجسم بالعناصر الغذائيّة الهامّة التي يحتاج إليها من أجل دعم عمليّة التخسيس والحفاظ على صحّة الجسم.

– ممارسة الرياضة تحت إشرافٍ طبّي لدعم عمليّة إنقاص الوزن.

يبقى من المهمّ استشارة الطّبيب بشأن كيفيّة إدخال القهوة الخضراء إلى النّظام الغذائيّ الخاص بإنقاص الوزن وبشأن الجرعة الموصى بتناولها، تفاديًا للأضرار التي قد تنتج عن استهلاكها المفرط.

مقالة لها صلة : 21 طريقة لخسارة الوزن

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن


*